منتدى قرية طيبة الشقائق
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
منتديات قرية طيبة الشقائق ترحب بكم ونتمنى لكم اجمل الاوقات معنا مع تحياتى مدير عام المنتدى
 

شاطر | 
 

 أولادنا فى أشرف نزال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hindhindii
تقني
تقني


عدد الرسائل : 432
نقاط : 37265
تاريخ التسجيل : 12/01/2009

مُساهمةموضوع: أولادنا فى أشرف نزال   السبت فبراير 04, 2012 9:48 am


صقور الجديان هل يفكون العقدالزامبية ويحلقون في نصف النهائى؟!



يطمح المنتخب السوداني إلى مواصلة إنجازاته التاريخية في النسخة الثامنة والعشرين لنهائيات كأس الامم الافريقية وبلوغ الدور نصف النهائي للمرة الأولى منذ 42 عاماً، وذلك عندما يلاقي زامبيا اليوم السبت في الدور ربع النهائي.
ولم يرشح أي من الخبراء أو الجماهير بما فيها السودانية تخطي منتخب السودان للدور الأول، لكنه أبلى بلاء حسناً منذ مباراته الأولى أمام كوت ديفوار، عندما خسر بصعوبة (0-1) وكان قريباً من التعادل على الأقل، قبل أن يحقق ثلاث إنجازات تاريخية.
وكانت البداية بالتعادل مع أنغولا (2-2) بثنائية محمد أحمد بشير الذي فك صيام المنتخب عن التهديف منذ عام 1976، ثم بفوز تاريخي على بوركينا فاسو بثنائية لمدثر الطيب، هو الأول منذ 42 عاماً، وتحديداً منذ الفوز على غانا (1-0) في 16 شباط/ فبراير في المباراة النهائية للنسخة التي استضافها عام 1970.
وساهم الفوز في بلوغ «صقور الجديان» الدور ربع النهائي للمرة الأولى منذ تتويجه باللقب عام 1970 والأولى في تاريخه، لأنه عندما حل وصيفاً عامي 1959 و1963 وثالثاً عام 1957 شهدت البطولة مشاركة 4 منتخبات عام 1957 و3 منتخبات عام 1959 و6 منتخبات عام 1963، كما أنه عندما توج باللقب عام 1970 شاركت 8 منتخبات فقط توزعت على مجموعتين، وتأهل الأول والثاني مباشرة إلى نصف النهائي.
وتعتبر مباراة الغد ثأرية بالنسبة للمنتخب السوداني الذي خسر أمام زامبيا بثلاثية نظيفة في الجولة الأولى من نسخة عام 2008 عندما عاد إلى النهائيات للمرة الأولى منذ 32 عاماً.
لكن شتان بين مستوى المنتخب آنذاك والمنتخب الحالي الذي أعرب مدربه محمد مازدا عن أمله في أن يواصل «روح الانتصارات» والذهاب أبعد حد ممكن في النسخة الحالية.
وأوضح مازدا: «منتخب زامبيا قوي ويملك خبرة أكبر، ليس لدينا ما نخسره الآن بعدما حققنا هدفنا وهو تخطي الدور الأول، سنبذل كل ما في وسعنا لمواصلة تشريف كرة القدم السودانية خاصة والعربية عامة».
ولن تكون المهمة سهلة أمام زامبيا التي تطمح بدورها للوصول إلى نصف النهائي للمرة الأولى منذ 16 عاماً، وتعويض خيبة أملها في النسخة الأخيرة عندما حرمتها ركلات الترجيح من تخطي ربع النهائي أمام نيجيريا.
وفجرت زامبيا مفاجأة من العيار الثقيل في اليوم الأول من النسخة الحالية عندما تغلبت (2-1) على السنغال التي كانت من أبرز المرشحين لإحراز اللقب، ثم سقطت في فخ التعادل أمام (2-2)، واختتمت الدور الأول بالفوز على غينيا الإستوائية (1-0) لتتصدر مجموعتها.
وأكد الفرنسي هيرفيه رينار مدرب زامبيا أن مهمة فريقه لن تكون سهلة أمام السودان «لأن السودانيين لم يأتوا عن طريق الصدفة إلى النهائيات»، موضحاً: «لقد تعادلوا مع غانا في أكرا، قوة هذا المنتخب في لاعبيه الذين يلعبون جميعهم في الدوري المحلي، لقد كان الأمر ذاته مع مصر التي توجت بالنسخ الثلاث الأخيرة».
وأضاف: «السودان منتخب قوي وعنيد ولا يستسلم، لديه لاعبين جيدين جداً، يلعبون كرة قدم تعتمد على التمريرات القصيرة والفنيات بالاضافة إلى الروح القتالية»، كما أكد: «نحترم المنتخب السوداني ولن نواجهه بإفراط في الثقة، عندما نفكر في أننا بلغنا ربع النهائي بإمكاننا القول بأننا حققنا أول أهدافنا، لكن في كرة القدم عندما تسترخي فإنك تلقى الضربة القاضية».
والتقى المنتخبان 9 مرات حتى الآن، وتميل كفة زامبيا بأربعة انتصارات مقابل ثلاث هزائم وتعادلين.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أولادنا فى أشرف نزال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشقائق :: الرياضى-
انتقل الى: